من نحن            برید الی الأمام             الأرشیف
التحلیل السیاسي
  كلمة "الى الامام".. افتحوا ابوابكم امام اللاجئين

ازمة اللاجئين هي احدى التحديات الكبرى التي يواجهها النظام الرأسمالي العالمي، اليوم، على الصعيد الانساني والاجتماعي والاخلاقي والسياسي. ان ازمة اللاجئين هي واحدة من افرازات الصراع بين الاقطاب الاقليمية والدولية من اجل تقاسم مناطق النفوذ. ان تشرد الملايين من الناس وتركهم لديارهم والهروب الى مستقبل مجهول وموتهم في البحار وعبر الطرقات البرية، ووقوف العالم الغربي الذي كان وراء تلك الأزمة بالدرجة بالصمت واللامبالاة واتخاذ سياسات غير مسؤولة، انما تعكس عن الماهية الحقيقية للانظمة البرجوازية الغربية التي تقدم حياة ملايين من البشر على مذبح مصالحها السياسية.

ان الصدقات التي تقدمها الولايات المتحدة الامريكية وبريطانيا بقبولها لعدد ضئيل من اللاجئين لا تداوي جرحا، ولن تنقذ حياة الملايين من البشر التي وصلت الى ابواب اوربا بحثا عن الامان ورغيف خبز والكرامة الانسانية. ان مبررات عدم قبول اللاجئين دون قيد او شرط من قبل الانظمة الغربية مثل شحة الامكانات المالية، هي واهية وكاذبة ولا تعكس الحقيقة التي هي تنصلها عن المسؤولية في تفاقم الاوضاع الامنية والسياسية في الشرق الاوسط وشمال افريقيا من جهة، واتباع سياسة عنصرية ضد البشرية القادمة من الشرق التي هي صلب سياسات النظام الراسمالي الغربي.

ان فتح ابواب اللاجئين من قبل المانيا لا تعفي النظام الحاكم في المانيا عن مسؤليته بما يحدث في المنطقة بسبب زعامتها الاقتصادية والسياسية للاتحاد الاوربي. ومن الجانب الاخر ان المانيا وافقت على فتح ابوابها للاجئين بسبب الضغوط الجماهيرية التحررية في المانيا، في الوقت التي اغلقت ابوابها للعامين المنصرمين اما دخول اللاجئين، ومن الجانب الاخر ان المانيا اليوم بحاجة الى ايدي عاملة رخيصة في جميع المجالات وخاصة في ميدان التكنلوجيا المعلوماتية والتقنية والهندسية...

اما دول المنطقة وتحديدا دول الخليج فمسؤوليتها لا تقل عن مسؤولية الدولة الغربية بما يحدث لسكان سورية والعراق بشكل خاص، اللذين يشكلون اكثر من 80% من اللاجئين والهاربين من جحيم الحروب والعصابات الارهابية. ان شيوخ الخليج ارسلوا المليارات من الدولارات كمساعدات انسانية الى الولايات المتحدة الامريكية لضحايا كارثة كاترينا قبل سنوات، والتي كانت في الحقيقة رشاوى للهيئة الحاكمة في امريكا لزيادة دعمها السياسي والعسكري للشيوخ خوفا من الاطاحة بهم، بينما تقف اليوم مكتوفة الايدي امام ما يحدث للاجئين السوريين والعراقيين. واولئك الشيوخ يتحملون نفس القدر من المسؤولية مع الانظمة الغربية عن الكارثة الانسانية في المنطقة. فعن طريق شيوخ الخليج قدم الدعم المادي والعسكري لعصابات النصرة واحرار الشام وجيش الفتح وجيش الاسلام وداعش. وعن طريق اولئك الروؤس العفنة والمليئة بالجيفة الرجعية صنفت تلك العصابات الاسلامية بالمعارضة "المعتدلة" التي سلبت الامن والامان من المنطقة.

ان شيوخ الخليج والهيئة الحاكمة في الاتحاد الاوربي والولايات المتحدة الامريكية مسوؤلة بشكل مباشر عن ازمة اللاجئين ويجب ان تحل تلك المشكلة: ايواء جميع اللاجئين  دون اي قيد او شرط، معاملتهم كمواطنيين من الدرجة الاولى، الكف عن التدخل في الشؤون الداخلية لسوريا والعراق واليمن وليبيا والصومال وافغانستان، الكف ايضا عن دعم العصابات الاسلامية والطائفية التي تصنفها حسب مصالحها بالمتطرفة والمعتدلة.

ونوجه ندائنا عبر هذه الصحيفة الى جميع القوى المدافعة عن الانسانية من منظمات وشخصيات واحزاب تحررية ويسارية في البلدان الغربية، بتنظيم حملات سياسية ودعائية للضغط على انظمتها السياسية بفتح الابواب امام اللاجئين الذين هربوا من جحيم الحروب والعصابات الارهابية.

  14/09/2015
  3305
المزید ...
الارهاب الاسلامي من جديد يفتك بالأبرياء في برشلونة بعد باريس وبروكسل ونيس وبرلين واسطنبول.. والحكومات الغربية ترسل فرق الاغتيالات والنخبالعسكرية الخاصة والطائرات والصواريخ لمقايضة قتل مواطنيهم بقتل ابرياء في سو... ...  التفاصيل
22/08/2017
ليس الاول من ايار كما يحاول البعض ان يصوره بأنه عيد العمال، بل ان الاول من ايار هو يوم تضامن العمال العالمي، يوم احتجاج العمال العالمي ضد بشاعة واستغلال وعدم مساواة وظلم الرأسمال. يوم ابراز العمال أنفسهم بوصفهم... ...  التفاصيل
03/05/2016
المبرر الذي ساقه ديك تشيني نائب الرئيس الامريكي في ادارة بوش الابن، وبول بريمر الرئيس المدني للاحتلال، في الحرب على العراق واحتلاله، وهو: بدل ان تحارب الولايات المتحدة الامريكية الارهاب في واشنطن ونيويورك فلتحا... ...  التفاصيل
05/10/2015
واشنطن: أعلنت واشنطن توقف العمليات العسكرية في العراق في الوقت الحاضر لاستعادة السيطرة على مدينة الرمادي من أيدي داعش .وقال المتحدث باسم العمليات العسكرية الأمريكية في العراق الكولونيل ستيف وارن إن القوات ال... ...  التفاصيل
02/10/2015
سامان كريم الى الأمام: توصلت الدول الست وايران الى أطار عام للأتفاق حول البرنامج النووي الأيراني على ان يتم الأتفاق النهائي في 30 حزيران 2015، الرئيس الأمريكي اوباما وصف الأطار العام للأتفاق بأنه تاريخي وأنه... ...  التفاصيل
08/04/2015
جون مكين السيناتور الجمهوري والمرشح الخاسر في الانتخابات الرئاسية امام باراك اوباما يزور العراق للقاء ممثلي ما يسمونه بـ"عرب السنة" في بغداد بعد انتهاء اعمال مؤتمرهم في اربيل. العراق ما قبل 10 حزيران ليس هو ... ...  التفاصيل
29/12/2014
جاكرتا: تظاهر بضع آلاف من العمال الإندونيسيين ، اليوم الأربعاء وسط جاكرتا، للمطالبة بالزيادة في الحد الأدنى للأجور . وطالب المتظاهرون الذين ينتمون إلى عدد من النقابات من بينها الاتحاد العام لعمال إندونيسيا ... ...  التفاصيل
11/12/2014
قبل اكثر من شهر ونصف وعلى صدر صفحات هذه صحيفة "الى الأمام" قلنا بأن داعش قدمت خدمات جليلة الى الولايات المتحدة الامريكية وتحالف "اصدقاء سوريا"، الذين خسرو مواقعهم ونفوذهم في سوريا والعراق ولبنان، وها هم يستعيدو... ...  التفاصيل
13/09/2014
الأجواء الشوفينية التي يشحنها عدد من القوميين في كردستان العراق ضد النازحين العرب الذين هربوا من بطش عصابات داعش والأوضاع الأمنية المزرية، توجت بتظاهرة فقيرة لم يشترك فيها إلا العشرات من المتوهمين بالفاشيين الق... ...  التفاصيل
12/08/2014
الى الأمام: منذ اسبوع ودولة اسرائيل الفاشية تمطر القنابل والصواريخ على رؤوس المدنيين في غزة بذريعة الدفاع عن امن مواطني اسرائيل ووضع حد لقصف حماس بالصورايخ على اسرائيل. انها المرة الثالثة التي تلجأ اسرائيل ا... ...  التفاصيل
15/07/2014
صفحةمن‌ 8
عدد المقالة