من نحن            برید الی الأمام             الأرشیف
محلیة
  ينبغي اعلاء الصوت الاحتجاجي ضد اعمال القتل الجماعية في الموصل!

امتداداً لتصاعد الحرب في الطرف الغربي من مدينة الموصل، وفي اطار اعمال القصف والهجمات الجوية لامريكا وحلفائها، جعلت الطائرات الحربية يوم امس المصادف 23 اذار احياء موصل الجديدة وماحولها الى هدف نيرانها. ادت هذه العمليات الى تدمير المنازل على رؤوس اصحابها ومقتل مايقارب من 300 مواطن وتشريد الكثيرين. كانت الجريمة بحد، بحيث لم تستطيع وسائل الاعلام التابعة والخانعة من التستر عليها. سقط لحد الان المئات من جثث المدنيين الابرياء في الاحياء والشوارع وتعفنت اجسادها دون ان يستطيع احد دفنها. ادت هذه الوضعية الى تدمير الوضع النفسي للبقية الاحياء القاطنين في المدينة.

منذ ان اندلعت حرب مايسمى بـ"تحرير الموصل"، فقد الالاف من المدنيين في المدينة وضواحيها حياتهم في نيران هذه الحرب. سقط عشرات الالاف من الجرحى وتشرد مئات الالاف جرائها. لم تقف المصائب عند هذا، بل ان مصير 400 الف مواطن مدني الان في الطرف الغربي من المدينة اسير نيران هذه الحرب، تحت رحمة اعمال قصف طائرات امريكا وحلفائها وارهابيي داعش، وان خرجوا بسلام من هذه النيران، فان الجوع وانعدام الماء الصالح للشرب يهددان حياتهم وبقائهم.  واذا اضفنا الى ذلك 200 الف مواطن متشرد ونازح في اطراف الموصل، ستبلغ حجم الكارثة الانسانية مديات اكبر واكبر واكثر بشاعة.  غدا الافلات من قبضة الحرب امراً محالاً للمدنيين، اذ اما ان يُقتلوا عند الهروب، او يموتوا جوعا، او تطيح باجسادهم صورايخ امريكا وحلفائها!

ان حرب الموصل ليست حرباً ضد داعش، بل حرب مشاريع الدول الامبريالية والرجعية للمنطقة والارهاب الاسلامي لداعش. ان جماهير الموصل هي ضحيتها، وهي من تدفع حياتها والتشرد والتدمير ثمن مشاريع تلك القوى والدول.

 اننا في الحزب الشيوعي العمالي العراقي والكردستاتي، ومنذ بداية قرع طبول هذه الحرب، نبهنا وحذرنا من ان هذه الحرب ستكون سبب لاحلال المصائب والتدمير والقتل الجماعي لمدنيي مدينة من مليون ونصف مليون انسان. ستكون سبب دمار وتدمير مجمل الملامح المدنية لهذه المدينة ووجهنا النداء للجماهير التحررية والمحبة للانسان والمتمدنة ان تلج الميدان ضد هذه الحرب. ولازال السبيل لانهاء هذه المصائب هو ان تحل الانسانية التحررية والمدنية في العالم والمنطقة والعراق الميدان ضد هذه البربرية التي تمرر تحت غطاء واسم "الحرب ضد داعش".

 ينبغي اعلاء صوتنا الاحتجاجي بايقاف البريرية واعمال القصف الجوية بحق المدنيين والكف عن تدمير المدارس والمستشفيات وبيوت الناس وان يكفوا عما يقوموا به من تجويع الناس عبر حرب باسم داعش من اجل مشاريعهم المقززة لفرض عنجهيتهم وهيمنتهم السياسية والعسكرية والاقتصادية على العالم والمنطقة. ان رسالتنا هي: كفوا عن تنسيقكم ودعمكم المفضوح والمتستر عليه مع داعش واغراقها بالمال والسلاح والمساعدات اللوجستية، وكفوا عن دعم الانظمة والحكومات الرجعية التي غذت وتغذي الارهاب، حلفاء داعش ويشاطروها فكر داعش. ان الحل الجذري واستئصال داعش والارهاب الاسلامي ياتي على ايدي جبهة المساواة والتمدن والتحرر في المنطقة والعالم. وبدلاَ من اغراق الجماهير بالصواريخ، اوقفوا مصادر دعمكم لداعش.

ان حدث الامس لايتعدى قطرة تسربت من بحر التعتيم الاعلامي الشديد على عواقب هذه الحرب، حدث اضاف اعمال قتل جماعية اخرى على الاحداث الدموية والكارثية للاشهر المنصرمة لهذه الحرب، اعمال لم يضع احد لحد الان مسؤوليته عنها على عاتقه!

ان اعمال القصف والتدمير للمدينة واعمال القتل الجماعي للناس التي تُسيَّرْ تحت ستار "الحرب ضد الارهاب" هي جريمة ضد الانسانية، وينبغي ان تتوقف فوراً. ينبغي الاشارة باصابع الاتهام الى امريكا وحلفائها العالميين والاقليميين بوصفهم جناة ومسؤولين مباشرين عن اعمال القتل هذه. على جماهير العراق والمنطقة والعالم ان تلج الميدان ضد هذه البربرية واعمال القصف الجوية للجماهير المدنية، وان تعلي صوتها الاحتجاجي بوجه الجرائم الانسانية لهذه الحرب.

وفي الوقت الذي يدين الحزبان الشيوعي العمالي الكردستاني والعراقي بشدة اعمال القتل الجماعية هذه، يدعوان الجماهير المتمدنة والتحررية في كردستان والعراق والمنطقة والعالم ان تقف بوجه هذه الجرائم وانهاء تطاول التدخل العنجهي لامريكا والدول الامبريالية في المنطقة. ان المهمة الفورية التي تقع على عاتق البشرية المتمدنة والتحررية في العالم هو ان تلج الميدان لايقاف اعمال القصف الجوية هذه على الجماهير المدنية لمدينة الموصل، وان يدينوها ويفضحوها ويطالبوا بايقافها فوراً.

الحزب الشيوعي العمالي في كردستان

الحزب الشيوعي العمالي العراقي

24 / 3 / 2017   

  26/03/2017
  1064
المزید ...
الى الأمام – أحمد عبدالستار اصبح الصراع مكشوف اكثر من كل مرة بين الجماهير والسلطة، بين المواطن المرهق والذي ينوء بأعباء تكاليف الحياة وبين احزاب الارهاب والفساد، الاحزاب الحاكمة الان لا تتعدى كونها وكيلة اعم... ...  التفاصيل
10/12/2017
بغداد / وكالات تتواصل جرائم القتل والخطف على أسس طائفية دون رادع في مناطق شمال محافظة بابل، بحسب ما أكد عضو البرلمان العراقي عن "تحالف القوى العراقية"، أحمد المساري، الخميس 18 / 8 / 2017. وقال المساري، في بي... ...  التفاصيل
18/08/2017
بغداد / العربي الجديد بطرق مُحكمة، تعتمد الحيلة والدهاء، يقع أشخاص في شرك عصاباتالسرقة في العراق، التي غالباً ما تستغل عواطف الناس للإيقاع بهم. تنتشر هذه الحوادث بالترافق مع الفوضى الأمنية. يتداول ال... ...  التفاصيل
18/08/2017
بغداد / وكالات قال سعد الحديثي، المتحدث الاعلامي باسم رئيس الوزراء العراقي، ان حيدر العبادي يولي أهمية كبيرة لمتابعة جميع التقارير الإعلامية او تلك الصادرة عن منظمات دولية معنية بحقوق الإنسان، والتي تتضمن ات... ...  التفاصيل
18/08/2017
الموصل / العربي الجديد في سادس حادث من نوعه، خلال أقل من أسبوع، انفجر اليوم الأربعاء، كلب تم تفخيخه في بلدة غربي محافظة الأنبار العراقية، بعد تسجيل حالات مماثلة فيصلاح الدين ونينوى وديالى. وعلى إثرها اتخذت ... ...  التفاصيل
17/08/2017
بغداد / إرم نيوز احتدم الجدل في العراق بعد تسريب وثيقة تُظهر التكلفة العالية لإيفاد موظفي هيئة الحج والعمرة إلى السعودية والبالغة نحو 6 ملايين دولار. وبحسب الوثيقة فإن رئيس هيئة الحج الشيخ خالد العطية من "أئ... ...  التفاصيل
15/08/2017
هروب محافظ البصرة يكشف صفقات فاسدة تديرها أحزاب شيعية بغداد / العرب اللندنية سلط ملف ماجد النصراوي محافظ البصرة، المستقيل، والهارب إلى جهة مجهولة، الضوء على الكثير من خبايا المنهج الذي تتّبعه أحزاب الإسلا... ...  التفاصيل
15/08/2017
بغداد / العربي الجديد من أبرز المشكلات الناجمة عن معركة تحرير الموصل، وجود عشرات الأطفال الذين فقدوا عائلاتهم خلال قصف المدينة لينتهي الحال بهم في مخيمات النزوح داخل خيام كبيرة خصصت لهم، وبعضهم لا زال على... ...  التفاصيل
15/08/2017
ذي قار – أحمد عبد الستار كنت مستطرقا قبل ايام اثناء ذهابي اليومي للعمل، أمر مثل كل يوم قاطعا ساحة وقوف سيارات الحمل الكبيرة والمتوسطة، المعروفة لدى اهالي الناصرية بـ(سرى الكشفات)، وهو مكان قديم قدم اول سيارا... ...  التفاصيل
15/08/2017
بغداد / العربي الجديد وفقاً لتقارير حكومية وأخرى رقابية عراقية، فقد تمكّن من الإفلات من أحكام قضائية تتعلق بالفساد 876 شخصاً خلال السنوات الست الماضية فقط، بينهم وزراء ومدراء عامون، وبلغت قيمة المبالغ التي ي... ...  التفاصيل
14/08/2017
صفحةمن‌ 20
عدد المقالة