من نحن            برید الی الأمام             الأرشیف
الثقافة
  أيقونة المسرح العراقي.. آزادوهي صموئيل

موسى عواد بطي

عن طريق الصدفة تعرفت على أخت الفنان سامي عبد الحميد ومن خلالها عرفت بحاجة فرقة المسرح الفني الحديث الى عنصر نسائي، كان ذلك في سنة 1955، أعطوها نصا مسرحيا بفصل واحد وكانت مسرحية (ست دراهم) من تأليف يوسف العاني، قرأت النص ولم تكن لغتها سليمة وبسبب عدم وجود بديل وافقوا على مشاركتها، انها آزادوهي أسم ارمني يعني (حرة) وكانوا اصدقاء والدها يطلقون عليها اسم (حربية)، لانها ولدت أثناء الحرب العالمية الثانية 1942، كانت طفلة لم تفهم شيئا، لكنها سمعت الكثير من الاحاديث التي تخص تلك الفترة، كانت لديها رغبة في التمثيل وعائلتها تحترم الفن وترتاد الحفلات الموسيقية، عندما كانت تذهب الى دكان والدها القريب من مركز السراي، كان يعمل اسكافيا لمدة خمسين سنة متواصلة وهو لايقرا ولا يكتب..

درست في مدرسة الارمن الغربية هي واخواتها الثلاثة وكذلك اخوانها الثلاثة، اكملت دراستها المتوسطة ودرست في معهد الفنون الجميلة، وهي أول فتاة تتخرج من قسم المسرح في المعهد، وتم تعينها معلمة في النشاط الفني في مدينة الرمادي لمدة عشر سنوات نقلت من خلالها تجربتها هناك، وبدأ المسرح في الرمادي مع مجيئ ازادوهي لانها اقنعت بعض الفتيات للصعود على خشبة المسرح، سكنت لفترة مع المعلمات، وعندما يكون لديها عمل في فرقة المسرح الحديث تذهب وتعود يوميا للحضور التدريبات والعروض، لقد كان في حينها عرض مسرحية (النخلة والجيران) فكانت تدرس في الرمادي صباحا وتعود تمثل مساء على خشبة المسرح في بغداد.

مثلت فلما واحدا هو (جزاء الحكمة) من اخراج سيمون مهران، لكن بسبب الاجواء التي كانت ترافق صناعة الافلام آنذاك ومشكلتها مع منتج الفلم، رفضت الفنانة ازداهي الاستمرار فيه، مما أضطروا للاستعانة بفتاة اخرى وعملوا دبلجة لدورها تقول الفنانة الكبيرة في حديث سابق معها: اغلب ادواري كانت شخصية الام ومع ذلك فقد مثلت شخصيات اخرى، انها مهمة المخرج قبل ان تكون مهمة الممثل ، لقد وجدوا في شكلي العام وصوتي ما يناسب دور الام فبدأوا يكلفوني بتأديته، مرة ظهرت بدور امرأة عمياء مما حدا بأحد المخرجين تكليفي بدور امرأة عمياء في عمل اخر، وتضيف الفنانة القديرة شخصيا اتمنى تأدية الادوار الكوميدية بطبعي أميل للكوميديا، في المعهد قدمت دورا كوميديا في مسرحية (المثري النبيل)، ومثلت دور الخادمة واعتقد انه حاز على تقدير واسع.

وتواصل حديثها: العمر سينقضي على اية حال بهذا الشكل او ذاك، على العكس احيانا افكر واقول لو انني لم اكن ممثلة ماذا كنت سافعل ماذا يكون مصيري، في احيان اخرى اشعر بالامتنان للشخص الذي اوصلني لهذا الطريق.. التمثيل والتنفيس من خلاله عن رغباتي وطاقتي جعلني انسى همومي، او على الاقل القدرة على اخفائها وانني لو لم اصبح ممثلة لانتحرت.

وتعتبر الفنانة القديرة آزادهي من رواد المسرح العراقي وقد مثلت الكثير من المسرحيات نذكر منها لا على سبيل الحصر مسرحية (فوانيس، مسألة شرف، الروح الطيبة، محطات السنين، المزيفون، العاصفة).. يجب ان تكرم هذه المبدعة الرائدة في حياتها ويشترط ان يكون التكريم لائقا ومميزا لهذه الفنانة العظيمة التي كرست عمرها للفن، لابد ان تكرم أيقونة المسرح الان، ما الفائدة من تكريم المبدعين بعد مماتهم .

  05/02/2017
  1286
المزید ...
علي خالد allhg864@gmail.com بدأت آلات البقاء كأوعية غير فاعلة للجينات بالكاد تتجاوز مهمتها توفير جدران تحمي الجينات من حرب خصومها ومن الخراب الناجم عن التصادم العرضي للجزيئات، وفي الايام الاولى كانت هذه ا... ...  التفاصيل
12/06/2017
علي خالد allhg864@gmail.com ان كل إنسان يلزمه أبوان وأولئك الآباء لابد أن يكونوا من بني الانسان ايضآ والأمر نفسه مع الأرنب. لم يوجد قط أرنب أول، ولا تمساح أول، ولا يعسوب أول فكل كائن أيا كان تمت ولادته وكان ي... ...  التفاصيل
04/06/2017
علي خالد allhg864@gmail.com يجد علماء المستحاثات الأسنان مصدرآ جيدآ للمعلومات فالاسنان هي اكثر الاجزاء جسمنا صلابة، لأن المينا فيهما تتضمن نسبة عالية من هيدروكسي أباتايت غير العضوي وهي نسبة اعلى حتى مما ي... ...  التفاصيل
29/05/2017
علي خالد allhg864@gmail.com لقد تقبلنا بكل بساطة واقع وجود حيوانات نسميها ذكورآ واخرى نسميها إناثآ من دون أن نتساءل عما تعنيه هاتان الكلمتان تحديدآ. لكن ماهو جوهر الذكورة؟ ومالذي يعرف الأنثى في الأساس؟ نح... ...  التفاصيل
21/05/2017
علي خالد allhg864@gmail.com كان نيل شوبين يبحث مع زميلة غاو كيكين عن اقدم السلمندرات المعروفة في الصخور الصينية عمرها مايقارب 160 مليون عام، ولقد وقعت يد بائع المعادن على واحدة من افضل مستحاثات السلمندر ف... ...  التفاصيل
14/05/2017
موسى عواد بطي يعد من أبرز الكتاب المعاصرين أشتهر بظرفه وكياسته بما قدمه من مؤلفات مهمة وقيمة أثرت المكتبة الفنية، أفنى حياته كلها في خدمة الفن، كان يحس منذ الصغر بأن لديه عبقرية توصله الى ذلك، ولد (صباح عطوا... ...  التفاصيل
30/04/2017
موسى عواد بطي كأنه حدث بالأمس، كانت أغنية (عشاق العيون) سجلتها للاذاعة عام 1954 مقابل أجر أربعة دنانير وهي من الحان الفنان خليل ممتاز، وقد قررت أن توزع اول أجر لها على الفقراء، أذ أصبحت مطربة، كانت في أواسط ... ...  التفاصيل
10/04/2017
موسى عواد بطي حديت خاص لجريدة الى الامام الفنانة الكبيرة.. سعدية الزيدي الام في السينما.. الام في المسرح والتلفزيون.. انها أم صلبة.. دموعها متحجرة.. أم عراقية نبتت من غرين الآهوار، وشربت ماء دجلة، أستمعت الى... ...  التفاصيل
12/03/2017
موسى عواد بطي بدء الفنان محسن العزاوي من مدينة الناصرية المتنوعة في جيناتها السومرية، ومن الممكن التقاط بعض علامات مسيرته الشخصية والفنية، لقد برزت قدراته من خلال موقعين الاول كونه ممثلاً والثاني قدرته كمخرج... ...  التفاصيل
20/02/2017
موسى عواد بطي هكذا أطلق عليها المخرج الراحل صلاح ابو سيف، بعدما أصر ابو سيف اسناد دور سلمى في فيلم القادسية للفنانة شذى سالم، فقد استطاعت بادائها المبهر ان تعبر بصدق عميق ونجاح منقطع النظير عن تجسيد هذه الشخصي... ...  التفاصيل
22/01/2017
صفحةمن‌ 20
عدد المقالة